العلم هو كنزنا الحقيقي
   
   
   
الكنز : تفسير الأحلام لإبن شاهين : فصل في رؤيا التوسط

فصل في رؤيا التوسط


رؤيا التوسط
من رأى أنه وسط أحداً أو أحداً وسطه فهو عند المعبرين بصفة القتل وحكمه.
ومن رأى: أن أحداً موسطه فإنه يؤول على خمسة أوجه:
أما إن كان بينه وبين أحد منازعة فهو قطعها.
وأما إن كان له عدو باغ عليه فإنه يظفر بعدوه.
وأما إن كان ينتظر أمراً خيراً كان أو شراً فإنه يدل على إنجازه بصفته.
وأما إن كان الموسط رمى بالبحر وسار في المياه فإنه يدل على حمل أمر إلى ملك وأنه يفصل ذلك الأمر بحيث يحصل للرائي نصرة وظفر، خصوصاً إن كان بينه وبين أحد خصومة أو عداوة.
وأما إن كان الموسط علق أو رمى على كوم وغيره واشتهر به فإن ملك ذلك المكان يفعل أمراً يشتهر عند الناس، فإن كان الموسط مذموم السيرة فإن الناس يشكرون الملك على ذلك الفعل، وإن كان حسن السيرة فإن الناس يذمون الملك على ذلك الفعل. وقيل رؤيا الموسط إذا علق شهرة له، فإن كان من أهل الخير فشهرة حسنة، وإن كان من أهل الشر فضد ذلك.

تفسير منام فصل في التوسط في رؤيا القتل والصلب وقطع الأعضاء والحروب ونحو ذلك
للعوده لفهرس تفسير الأحلام لإبن شاهين


تعليقات (0)

عفواً .. لاتوجد حاليا تعليقات .. اضغط هنا لكتابة أول تعليق

جديد الموقع
مواضيع مشابهه
أنظر أيضا ..