العلم هو كنزنا الحقيقي
   
   
   

فصل في رؤيا الضحك


رؤيا الضحك
وأما الضحك فإنه هم وغم، فإن كان بقهقهة كان أزيد لقوله تعالى " فليضحكوا قليلاً وليبكوا كثيراً ".
ومن رأى: أنه يضحك مبتسماً فإنه بشارة وحصول مراد لقوله تعالى " فتبسم ضاحكاً من قولها ".
ومن رأى: أنه يضحك متبسماً فإنه بشارة بغلام لقوله تعالى " فضحكت فبشرناها بإسحق ".
وأما الغمز، فمن رأى أنه يغمز أو أحد يغمزه فإنه يؤول على ثلاثة أوجه: أمر مخفي واستهزاء وقضاء حاجة، وقد أنشد بعضهم:
حواجبنا تقضي الحوائج بيننا ... ونحن سكوت والهوى يتكلم

تفسير منام فصل في الضحك في رؤيا أحوال تكون من الإنسان في جميع الحركات مفصلا
للعوده لفهرس تفسير الأحلام لإبن شاهين


تعليقات (0)

عفواً .. لاتوجد حاليا تعليقات .. اضغط هنا لكتابة أول تعليق

جديد الموقع
مواضيع مشابهه
أنظر أيضا ..