العلم هو كنزنا الحقيقي
   
   
   
الكنز : تفسير الأحلام لإبن شاهين : فصل في رؤيا القميص

فصل في رؤيا القميص


رؤيا القميص
وأما القميص، قال دانيال: القميص الأبيض يدل على الدين وقيل يدل على المرأة.
وقال ابن سيرين: قميص الرجل حاله الذي يستره ومكسبه وعيشه.
ومن رأى: قميصه جديداً رفيعاً واسعاً فإنه يدل على صلاح حاله، وإن كان بخلاف ذلك فإنه يدل على فساده.
ومن رأى: طرفاً من قميصه قد احترق وتمزق فإنه يكون في أموره وسطاً بين الخير والشر.
ومن رأى: قميصه متمزقاً أو وسخاً أو عتيقاً فإنه يدل على الفقر والغم والمشقة، وربما يدل على هلاك صاحبه، وربما دل على فساد خلقه في الدنيا بحيث لا يكون له مال ولا كسب ولا معيشة.
ومن رأى: أن ملكاً أعطاه قميصه، وقد لبسه فإنه يدل على زوال ملكه.
ومن رأى: أنه لبس قميصاً أبيض وتحته قميص عتيق وسخ فإنه يكون ظاهره يخالف باطنه.
ومن رأى: أنه لبس قميصه مقلوباً فإنه يدل على نفاقه.
ومن رأى: عليه قميصاً ممزقاً فإنه يدل على إفشاء سره.
ومن رأى: أن عليه قميصاً طويلاً فإنه يدل على حصول أمر بمدة مديدة، وإن كان قصيراً فبخلافه.
ومن رأى: أنه لبس قميصاً بغير زيق وبغير كم فإنه يدل على قرب أجله، وإن كان زيقه من خلف فإنه يتهم بكلام كذب لقوله تعالى " وإن كان قميصه قد من دبر فكذبت ".
ومن رأى: أنه أعطى قميصاً لأحد، وقد مسح به وجهة فإنه يدل على زوال همه ويحصل له بشارة لقوله تعالى " اذهبوا بقميصي هذا فألقوه على وجه أبي " الآية.
ومن رأى: بيده قميصاً ملطخاً بالدم فإنه يدل على حصول غم لقوله تعالى " وجاءوا على قميصه بدم كذب ".
ورؤيا القميص إذا كان جديداً واسعاً يؤول على ستة أوجه: رؤيا أناس متدينين وستر وعيش طيب ورياسة وحصول مراد وفرح وبشارة، وقيل القميص للرجل إمرأة وللمرأة رجل لقوله تعالى " هن لباس لكم وأنتم لباس لهن " وتخرق القميص وتدنسه فقر وهم وخرق جيب القميص دليل الفقر.
وإن رأى كأن له قمصاً كثيرة دلت رؤياه على حسنات كثيرة ينال بها في الآخرة أجراً عظيماً، وقيل القميص يؤول بمكسب الإنسان ومعيشته ودينه وامرأته وشأنه فمن رأى أنه لبس قميصاً جديداً صحيحاً واسعاً فإن ذلك يؤول بالخير وحصول المقصود والغرض فيما ذكر، وإن رأى بخلاف ذلك فتعبيره ضده، وربما كان القميص الخرق الدنس تفرق شمل صاحبه وتكاثر همومه ومفارقة امرأته.
ومن رأى: أنه يلبس قميصاً غالياً أو قليل الوجود فإنه نسك في الدين وصلاح، خصوصاً إن كان القميص عدنياً.
ومن رأى: أنه يلبس قميصاً من أقمصة الصالحين فإن عرف صاحبه كان متبعاً ومتلبساً بطريقته، وإن لم يعرف له صاحباً معيناً فإنه طلب زهد وعبادة.
ومن رأى: أنه يلبس قميصاً جديداً وكان عزباً فإنه ينكح امرأة.
ومن رأى: أنه وهب له قميص فإنه بشارة بخير.
ومن رأى: أن له قميصاً ولا يعرف هيئته فإنه متزوج بامرأة لا يعرف حقيقة أمرها، وأما إذا كان في قميصه خرق ثم عاد صحيحاً فإنه يجمع شمله وينصلح حاله.
ومن رأى: أن له قميصاً، وقد صار بالياً فإنه زوال أمره وفساد دينه وقرب أجله، وربما كان نزع القميص من حيث الجملة إذا لم يعاوده يدل على قرب الأجل.
وقال أبو المعالم محمد بن طلحة القرشي النصيبي: رأيت منقولاً عن أبي اسحق الكرماني: أنه رأى يوسف الصديق عليه السلام في المنام فأعطاه قميصه فلبسه وجلس به فتعلم ما فتح الله به عليه من تعبير الرؤيا وقال لو قمت به وسرت أو قال مشيت لدرت ما بين الخافقين.

تفسير منام فصل في القميص في رؤيا التيجان وما يوضع على الرأس مفصلا والثياب ونحوه
للعوده لفهرس تفسير الأحلام لإبن شاهين


تعليقات (0)

عفواً .. لاتوجد حاليا تعليقات .. اضغط هنا لكتابة أول تعليق

جديد الموقع
مواضيع مشابهه
أنظر أيضا ..