العلم هو كنزنا الحقيقي
   
   
   

فصل في رؤيا الغسل


رؤيا الغسل
من رأى أنه اغتسل في بحر أو نهر فإنه يدل على الديانة والخضوع لله تعالى، فمن رأى أنه اغتسل بماء صاف طاهر فحكمه حكم الوضوء وزيادة على ذلك تسهيل أمور الآخرة، وإن كان الماء غير صاف ولا طاهر فتعبيره ضد ذلك.
ومن رأى: أنه اغتسل من الجنابة بما يجوز الغسل به فإنه تتيسر له الأمور ويخرج من الهم والغم، وإن تعذر عليه ذلك فتعبيره ضده.
ومن رأى: أنه جنب ولم يجد ما يغتسل به فإنه تتعسر عليه أمور الدنيا والآخرة.
ومن رأى: أنه اغتسل غسل الجمعة والعيدين فإنه زيادة درجات في الآخرة مع ما تقدم من تفسير ذلك.
ومن رأى: أنه اغتسل ولبس ثيابه فينقطع عنه الهم ويسلم من كل بلاء وسقم، وإن كانت الثياب جدداً كان أبلغ لأن أيوب اغتسل ولبس ثياباً جدداً فخرج مما كان فيه من البلاء.
ومن رأى: أنه غسل أحداً فإنه يزكيه.
وإن رأى أن أحداً غسله فهو تزكية أيضاً.
ومن رأى: أنه غسل ما لا يجوز تغسيله فإنه يتعلق بأمر يعتقد أنه فيه مستقيم والأمر بخلافه.
ومن رأى: أنه غسل يديه ووجهه فلا بأس به.
ورؤيا استعمال الصابون زيادة في النظافة.
ومن رأى: أنه اغتسل بحنوط أو بعضه، فإن كان له محب تزداد محبته، وإن كان المحب متنفراً فإنه يزداد نفوراً.

تفسير منام فصل في الغسل في رؤيا الوضوء والغسل والتيمم والصلاة والقراءة والمصحف والمجلدات
للعوده لفهرس تفسير الأحلام لإبن شاهين


تعليقات (0)

عفواً .. لاتوجد حاليا تعليقات .. اضغط هنا لكتابة أول تعليق

جديد الموقع
مواضيع مشابهه
أنظر أيضا ..